الصفحة الرئيسية 

 

عن صالحات  |  إدارة المنظمة  |   المشروعات   |  أخبار   |  شركاء الخير   |  اتصل بنا

منظمة صالحات الخيرية : متى بدأت الفكرة وكيف تطورت ؟
 فكرة العمل الخيري فكرة أصيلة بالنسبة لي , ويمكن أن أحدد زمن إحساسي بها منذ الطفوله إذ نشأت في أسرة تهتم كثيرا بعمل الخير ومساعدة الفقراء والإنفاق عليهم . إذ وأنا صغيره كانت أمي تبعثني بالطعام أو النقود " صدقة أو زكاة " الى الفقراء الجيران . كما كنت أرى النساء الفقيرات " السائلات" بباب بيتي وبيوت أهلي دوما وأرى كرم أهلي وعطاؤهم المتواصل وخصوصا امي رحمها الله فهي كانت في جود الغمام . كذلك كنت أشاهد في اسرتي الصغيره والممتدة كشوف الزكاة للأهل الفقراء وغيرهم تعد كل عام لتوزع في مواعيدها المحددة .
 كل ذلك كان يملأ نفسي بعواطف جياشه وقوية حيال الفقراء والمحتاجين ويجذبني بقوة الى عمل الخير .
 وربما كان لهو الطفولة وبداية الشباب والدراسة وكذلك عدم توفر السبل لعمل الخير هي المانع لي من بداية عمل الخير في ذلك الزمن , ثم كان الزواج المبكر والإنشغال بتربية الاطفال وأعباء المسئولية الأسرية لفترة ما هو أيضا مانعا آخر .
 ثم كانت مرحلة الجامعة والتي جاءت متأخرة قليلا هي الصدمة الأولى التي أرجعتني الى التفكير في عمل الخير , وذلك كان لوجود عدد من الزملاء والزميلات بالجامعة في وضع اقتصادي ومادي سئ , ومن ثم كان لابد من مساعدتهم , ومن هنا استقر في نفسي والتفكير الجاد في عمل الخير ومساعدة المحتاجين .
 عمل الخير بالنسبة لي عمل خاص وصامت لايحتاج الى كثير من الاعلان أو الحديث , ولكنه يحتاج الى النظره الثاقبة والتفكير الجاد , ودراية الانسان بمعرفة أحوال المحتاجين والوصول إليهم بالطرق الصحيحة , وكذلك تقديم العون لهم بالطريقة المثلى .
 إنطلقت صالحات في عمل الخير بكل هدوء وصمت في كل الاتجاهات ومع كل المحتاجين , حتى وصلت مرحلة متطورة من العمل الجاد والمستمر في مجالات الخير مما استدعى الظهور والاعلان , ولكن أيضا في حدود مرسومة وحسب استرتيجية واضحة .
وسنواصل
د. سميرة عبد الله ميرغني
مؤسس ومدير منظمة صالحات


 

 

 

كل الحقوق محفوظة لمنظمة صالحات الخيرية الخرطوم السودان   التصميم والدعم الفني لمسة الهندسية